لا عزة الا بالاسلام


 
الرئيسيةالرئيسية  المجلةالمجلة  بحـثبحـث  س .و .جس .و .ج  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 معاً نعيد بناء خير أمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
eyman
♦♦مشرفة ♦♦·
♦♦مشرفة ♦♦·
avatar

انثى
<b>عدد المساهمات</b> 138
نقاط 386
تاريخ التسجيل 26/10/2010
العمر 29
وسام التكريم . وسام النجمة .. وسام التميز .
تعاليق لَآ تَنْظُرُوآ فيْ ذُنُوبِ آلنَّآسْ كَأنَّكُمْ
أرْبَآبْ وَأنْظُرُوآ إلىْ ذُنُوبِكُمْ كَأنَّكُمْ
عَبِيدْ فَأرْحمُوآ أهْلْ آلبَلَآءْ وَأحمِدُوآ
آلله عَلَى آلعَآفِيَة

مُساهمةموضوع: معاً نعيد بناء خير أمة   السبت أكتوبر 29, 2011 2:38 am

رسالة إلى شباب الأمة

نقلاً عن فضيلة الدكتور / راغب السرجاني

الحلقة الأخيرة ... الأربعون ... من كتاب ....

مشكلات الشباب .....

ويتابع الكاتب قوله قائلاً .......


خاتمة و كلمة أخيرة

أنا على يقين أن كثيراً من الشيوخ كانوا يريدون سماع هذه الكلمات والنصائح في أيام شبابهم ليعملوا بها، ولكن فات الوقت، ومر شبابهم، أما أنت فقد سمعته الآن، فاعمل به قبل أن يأتي يوم تتمنى فيه رجعة الأيام.. ومحال أن تعود الأيام..

لقد أعطاك الله عز وجل نعماً كثيرة لم تعط لغيرك.. فقد أعطاك قوة في جسدك، ونضوجاً في عقلك، وحماسة في عزيمتك، ورقة في قلبك، وجمالاً في صورتك..
لقد هيأك الله لتغير الحال الذي حولك من سيئ إلى حسن، ومن خبيث إلى طيب، ومن ضعيف إلى قوي..
هيأك الله لذلك فلا تتغير أنت بمن حولك، وتدعي أن الظروف التي حولك صعبة، أو أن البيئة معوقة..
لقد خلقك الله عز وجل لتغير البيئة لا لتتغير بها..
خلقك لتعديل مناهج الأرض بمنهجك، لا ليعدل الآخرون من مسارك..
خلقك الله لرحمة الأرض، ولخير الأرض، ولصلاح الأرض، ولإعمار الأرض..
فلا تنشغل بسفاسف الأمور، وتوافه الأحداث..

وكن علماً مرفوعاً دائماً في عزة.. يهتدي به الحيارى، ويجد به التائهون في الحياة طريق النجاة..
وإذا حزبك أمر، أو شعرت بالضعف وقلة الحيلة، فإن حسبك الله، هو الذي أيدك بنصره وبالمؤمنين.. فعليك بالالتزام بنهج الله، وبصحبة المؤمنين..

سر على بركة الله وعينك على الجنة.. وإذا هداك الله إلى الطريق فلا تنساني من دعوة بالغيب في جوف الليل، لعل الله أن يرحمني بها..

فستذكرون ما أقول لكم، وأفوض أمري إلى الله، إن الله بصير بالعباد..


بهذا يختم كاتبنا الفاضل ... حديثه عن المقارنة بين أولئك العظماء وحال شبابنا في هذه الأيام .. وقد أخذ الدروس والعبر وإسخرج لنا النصائح .. وحدد لنا الأسباب الحفيفية للفرق بينهما ....وسعي سعياً جاداً للتغيير إلى مستقبل أفضل لنا ولبلادنا ... آملاً أن يغير الله أحوالنا لما يحب ويرضى ...

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
معاً نعيد بناء خير أمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لا عزة الا بالاسلام :: ●۩۝۩●اقسام لا عزة الا بالاسلام العامة ●۩۝۩● :: ●۩۝۩●القسم الاسلامي العام●۩۝۩●-
انتقل الى: